الأحد، 3 فبراير 2008

الهمزية النبوية-للشاعر أحمد شوقى بك

ولد الهدى فالكائنات ضياء
وفم الزمان تبسم وثناء

الروح والملاء الملائك حولة
للدين والدنيا بة بشراء

والعرش يزهو والحظيرة تزدهى
والمنتهى والسدرة العصماء

وحديقة الفرقان ضاحكة الربى
بالترجمان شذية غناء

والوحى يقطر سلسلا من سلسل
واللوح والقلم البديع رواء

०००००००००००
ياخير من جاء الوجودتحية
من مرسلين الى الهدى بك جاءوا

بك بشراللة السماء فزينت
وتصوعت مسكا بك الغبراء

وبدا محياك الذى قسماتة
حق وغرتة هدى وحياء

وعلية من نور النبوة رونق
ومن الخليل وهدية سماء

أتى المسيح علية خلف سمائة
وتهللت وأهتزت العذراء
००००००००००

يوم يتية على الزمان صباحة
ومساؤة بمحمد وضاء

الحق عالى الركن فية مظفر
فى الملك لايعلوا علية لواء

والآى تترى والخوارق جمة
جبريل رواح بها غداء

يامن لة الاخلاق ما تهوى العلا
منها وما يتعشق الكبراء

زانتك فى الخلق العظيم شمائل
يغرى بهن ويولع الكرماء

وأذا سخوت بلغت بالجود المدى
وفعلت ما لاتفعل الانواء

وأذا عفوت فقادرا ومقدرا
لايستهين بعفوك الجهلاء

واذا رحمت فأنت أم وأب
هذان فى الدنيا هما الرحماء

وأذاخطبت فللمنابر هزة
تغرو الندى وللقلوب بكاء

وأذا أخذت العهد أو أعطيتة
فجميع عهدك ذمة ووفاء
००००००००००००

يأيها الأمى حسبك رتبة
فى العلم أن دانت بك العلماء

الذكرآية ربك الكبرى التى فيها
لباغى المعجزات غناء

دين يشيد آية فى آية
لبنائة السورات والاضواء

الحق فية هو الاساس وكيف لا
واللة جل جلالة البناء

०००००००००

بك يا ابن عبد اللة قامت سمحة
بالحق من ملل الهدى غراء

بنيت على التوحيد ةوهو حقيقة
نادى بها سقراط والقدماء

وجد الزعاف من السموم لأجلها
كالشهد ثم تتابع الشهداء

ومشى على وجة الزمان بنورها
كهان وادى النيل والعرفاء

اللة فوق الخلق فيها وحدة
والناس تحت لوائها أكفاء

والدين يسر والخلافة بيعة
والأمر شورى والحقوق قضاء

الاشتراكيون أنت أمامهم
لولا دعاوى القوم والغلواء

داويت متئدا وداوطفرة
وأخف من بعض الدواء الداء

الحرب فى الحق لديك شريعة
ومن السموم النافعات دواء

والبر عندك ذمة وفريضة
لامنة ممنونة وجباء

جاءت فوجدت الزكاة سبيلة
حتى التقى الكرماء والبخلاء

أنصفت أهل الفقر من أهل الغنى
فالكل فى حق الحياة سواء

فلو أنسانا تخير ملة
ما أختار الادينك الفقراء

००००००००

يا من لة عز الشفاعة وحدة
و هو المنزة مالة شفعاء

لى فى مديحك يا رسول عرائس
تيمن فيك وشاقهن جلاء

هن الحسان فأن قبلت تكرما
فمهورهن شفاعة حسناء

ما جئت بابك مادحا بل داعيا
ومن المديح تضرع ودعاء

أدعوك عن قومى الضعاف لأزمة
فى مثلها يلقى عليك رجاء
०००००००००


رحم اللة أحمد شوقى بك


اليك ياحبيبى يا رسول اللة
يا صفوة الخلق
أرسل محبة
وأدعوا ربى أن يجمعنى وامى وأحبابة بة
يوم اللقاء

هناك 7 تعليقات:

أسرار أنثى يقول...

اللهم صلي و سلم و بارك على خير البرية ..هذه القصيدة من بين أجمل القصائد التي سمعتها
لقد حفظتها عندي بارك الله فيك

فرنسا هانم يقول...

اميييييين يارب
اللهم اجمعنا مع الحبيب المصطفى يارب العالمين
شكرا محمد على القصيده
ورحم الله امير الشعراء

esraa يقول...

صلي الله عليه وسلم

بجد قصيده جميله جدا

di el2mr يقول...

من احلى ما كتب شوقى بجد
اللهم صلى وسلم على خير خلق الله

appy يقول...

امين يا رب
اللهم صلى وسلم على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد

mohamed يقول...

الى الاصدقاء المدونين
1- فرنسا هانم

2-أسرار أنثى

3-esraa

4-di el2mr

5-appy

أذدادت المدونة شرفا بزيارتكم
وأنا سعيد بكم
جمعنا اللة تعالى مع الحبيب
علية الصلاة والسلام

dina يقول...

جميلة القصيدة...أصلى لسا مخلصة كتاب عن شوقى قريب...شكله كان شاعر جامد جدا بس احنا بردو عندنا شوية بلوجارية مفيش زيهم
بكرا يبقوا احسن من شوقى و حافظ كمان